WATCH LIVE BROADCAST
COMPUTER USERS
IPHONE & IPAD USERS
ANDROID USERS
Wednesday    23 July 2014    17 أبيب 1730
قناة سي تي في هي القناة الرسمية للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، تحت رعاية قداسة البابا المعظم الأنبا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، أدام الله رئاسته لنا سنينًا عديدة وأزمنة سلامية هادئة مديدة. وتقوم القناة بتقديم كافة أنواع الفنون والبرامج التليفزيونية التي تعكس أصالة وجوهر وسلامة العقيدة الأرثوذكسية ورسالة الكنيسة القائمة على المحبة والسلام في إطار من الحرفية الإعلامية. وقد انطلق البث التجريبي لها يوم 12 / 11 / 2007،
الأخبار
كلمة قداسة البابا شنوده الثالث
مباركة و كلمة أفتتاحية من قداسة البابا شنوده الثالث بابا الأسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية لقناة سي تي فى...


قداسة البابا المعظم الأنبا تواضروس الثاني في سطور

+ ولد وجيه صبحي باقي سليمان في 4 نوفمبر سنة 1952 وهو نفس يوم وقوع القرعة الهيكلية عليه لاختياره بابا وبطريركًا عام 2012.
الآيـــــــــــــــة
مَنْ سَيَفْصِلُنَا عَنْ مَحَبَّةِ الْمَسِيحِ؟ أَشِدَّةٌ أَمْ ضَِيْقٌ أَمِ اضْطِهَادٌ أَمْ جُوعٌ أَمْ عُرْيٌ أَمْ خَطَرٌ أَمْ سَيْفٌ؟حَتَّى الْمَوْتَ مَوْتَ الصَّلِيبِ
رو 8 : 35
قراءات اليـــوم
من اقوال الاباء
مار اسحق السرياني
ابسط دائماً على من وقع فى عثرة واستر دائماً عليه
23
الاربعاء
يوليو
الإسبوع
30
ضبط الإشارة
كندا و الولايات المتحدة الامريكية
Sat : Galaxy 25, Fre : 11867, Pol : Vertical, S.R : 22000, R.T : 2/3, 97 west
مصر والعالم العربي
Nile sat Freq 10815 , Pol horizontal S.R 27500 , R.T Automatic
Hotbird
Freq. 11179 pol. Horizontal S.R 27500 R.T Automatic
كمشاهد سي تي في ايهما تفضل فى متابعتك لمواعيد البرامج


وتم نقل أول حدث على الهواء مباشرة بعد يومين فقط يوم 14 / 11 / 2007، وقد كان هذا الحدث هو الاحتفال بالعيد السادس والثلاثون لتجليس أبينا المتنيح البابا المعظم الأنبا شنوده الثالث بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية. وقد تم إضافة البث الحي عن طريق الانترنت ليس بعد هذا بكثير لخدمة أبناء الكنيسة في كل أنحاء العالم ممن لا يستطيعون أن يشاهدوا بث القناة على شاشات التليفزيون. ثم بعد هذا أيضًا تم إضافة البث الحي لأجهزة iPhone و iPad و Android حتى يتمكن أبناء الكنيسة ممن يستخدمون هذه الأجهزة من مشاهدة البث الحي للقناة في أي وقت حتى وإن لم يكونوا أمام شاشة تليفزيون أو كومبيوتر.