WATCH LIVE BROADCAST
COMPUTER USERS
IPHONE & IPAD USERS
ANDROID USERS
Saturday    12 June 2021    6 بؤونه 1737
قناة سي تي في هي القناة الرسمية للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، تحت رعاية قداسة البابا المعظم الأنبا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، أدام الله رئاسته لنا سنينًا عديدة وأزمنة سلامية هادئة مديدة. وتقوم القناة بتقديم كافة أنواع الفنون والبرامج التليفزيونية التي تعكس أصالة وجوهر وسلامة العقيدة الأرثوذكسية ورسالة الكنيسة القائمة على المحبة والسلام في إطار من الحرفية الإعلامية. وقد انطلق البث التجريبي لها يوم 12 / 11 / 2007،
السنكسار
6 بؤونه 1737
إستشهاد ثاؤذورس الراهب
في مثل هذا اليوم إستشهد القديس ثاؤذورس الراهب . وقد ولد بمدينة الإسكندرية وترهب بأحد الأديرة القريبة منها فإشتهر بالسيرة الطاهرة والنسك الزائد ، ولما مال قسطنديوس ابن الملك البار قسطنطين الكبير إلى الأريوسين أرسل بطريركا أريوسيا إلى الإسكندرية يسمي جورجيوس مصحوبا بعدد من الجنود . فنفي القديس أثناسيوس بابا الإسكندرية وجلس مكانه بعد ان قتل كثيرين من المؤمنين فغار هذا القديس غيرة مسيحية وأخذ يجادل الأريوسين ويكشف ضلالهم . فقبض عليه البطريرك الدخيل وعذبه كثيرا ثم أمر بربطه في أرجل حصان جموح وإطلاقه في الميدان فتقطعت أعضاؤه وتهشم رأسه وأسلم روحه في يدي الرب ونال إكليل الشهادة ، فجمع المؤمنون أعضاءه المقدسة ووضعوها في تابوت ورتبوا له عيدا في مثل هذا اليوم . صلاته تكون معنا ، ولربنا المجد دائمًا . آمين

إستشهاد أربعة أراخنة من إسنا
في مثل هذا اليوم أيضا من سنة 19 للشهداء (303 م ) إستشهد الأربعة اراخنة بإسنا ففي عودة الوالي أريانوس إلى إسنا للمرة الثانية قابله الأربعة اراخنة اوسافيوس وهرواج وبأخوش وسامان وقد كانوا من رؤساء إسنا وكتابها والمشرفين على أمورها وكانوا يعطون الفقراء والمساكين ويعولون الأرامل والأيتام فوقفوا أمام الوالي معترفين بإيمانهم بالسيد المسيح غير مبالين بالتهديد والتعذيب فأمر الوالي بتعذيبهم عذابا وحشيا فلم يتزعزعوا عن إيمانهم وكانوا يرددون قول معلمنا بولس الرسول أني احسب ان الآم هذا الزمان الحاضر لا تقاس بالمجد العتيد ان يستعلن فينا أخيرا أمر الوالي بقطع رؤوسهم فنالوا إكليل الشهادة . بركة صلواتهم فلتكن معنا ولربنا المجد دائمًا أبديا آمين .

وتم نقل أول حدث على الهواء مباشرة بعد يومين فقط يوم 14 / 11 / 2007، وقد كان هذا الحدث هو الاحتفال بالعيد السادس والثلاثون لتجليس أبينا المتنيح البابا المعظم الأنبا شنوده الثالث بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية. وقد تم إضافة البث الحي عن طريق الانترنت ليس بعد هذا بكثير لخدمة أبناء الكنيسة في كل أنحاء العالم ممن لا يستطيعون أن يشاهدوا بث القناة على شاشات التليفزيون. ثم بعد هذا أيضًا تم إضافة البث الحي لأجهزة iPhone و iPad و Android حتى يتمكن أبناء الكنيسة ممن يستخدمون هذه الأجهزة من مشاهدة البث الحي للقناة في أي وقت حتى وإن لم يكونوا أمام شاشة تليفزيون أو كومبيوتر.